غضب الطفل نوبات الغضب ونصائح للطفل العصبي.

 التحكم في غضب الطفل و التعامل مع الطفل العصبي سريع الغضب.

نوبات غضب الطفل نصائح للتغلب على غضب الطفل


من المهم علاج الغضب بطريقه مثاليه مع الاطفال لتعلم الطفل إيجابيات من غضبه.

النقاش الهادئ وهدوء الأم قد لا يفيد بعض الأحيان ومع تكرار الطفل الغضب وارتفاع الصياح والبكاء فيكون رد الأم بكاء أو صياح في وجه الطفل.


أحيانا أشعر بأني نادله في مطعم عمل على راحه الزبائن وأقدم لكل واحد منهم طلبه، دون ملل أو غضب حتى وإن أبدى رأيه بالسلب علي، هكذا هي الأم لابد أن تمتص غضب طفلها وتسعى لإرضاء كل من بالمنزل.

وأحيانا أشعر بأني مثل الحارس الذي يعتني بحيوانات أليفه صغيره لا يمكنها الاعتناء بنفسها عليك تنظيفها وإطعامها واللعب معها.

في مره كنت اتناول القهوه في الصباح الهادئ مع نفسي دون أي إزعاج من حولي وكان الأطفال نائمون استمتع في الصباح بوقت قليل مع نفسي،  ولكن فجأه سمعت صراخ وبكاء عالي وصراخ من طفل الصغير الذي استيقظ من النوم وكان يريد أن يشرب ولم تفلح محاولاتي معه لاقناعه بأن الماء موجود أمامه.

صور غضب الطفل:

. الغضب والصراخ والبكاء والابتعاد والتنفس السريع واحمرار الوجه كل هذه صور من غضب الطفل، ولكن عليك تعلم طريقة التحكم المثالية في غضب الطفل.

الطفل يجب أن يتعلم أن يتحكم في غضبه من عمر ٤ سنوات أو ٥ سنوات.

التحكم في غضب الطفل.

كل شخص يمتلكه الغضب، ولكن الغصب من الشيطان، هذا بالنسبة للبالغين،

 ولكن ما سبب غضب الطفل؟

. المشاعر جزء كبير من الحياة، والغضب جزء من المشاعر التي لا يمكن تجاهلها.

. آذا أردت التحكم في غضب طفلك، عليك التحكم في غضبك أنت أولا.

. عليك تعليم طفلك بمجرد الإدراك والوعي من عمر ٤ سنوات، الغضب وتشرح له بأن " العاصفة أو البركان لابد أن يخمد وإلا أكلت ما حولها.

عليك كأم أو أب أن تعلم طفلك ٤ أشياء هامة.

1) ما هو الغضب؟

اول خطوه يجب ان تعلمها لطفلك هو هو ان يشعر بان كل شخص يمر باوقات صعبه وان تشعر بالغضب والضيق امر طبيعي.

وان الغضب او الضيق ليس شيء غير طبيعي وليس امر هذا يعني ان لديك عقل وادراك يفهم ويستوعب ويحدد ما يحزنه وما يفرحه.

ولكن علينا ان نتعلم الطرق السليمه للتعامل مع الغضب، على اسس اسلاميه ودينيه صحيحه.

2) كيف تشعر عندما تغضب؟

علم طفلك ان يتعلم ويقرا شخصيته، بحيث يحدد طرق وعلامات الغضب لديه.

كل شخص يغضب بطريقه مختلفه فالبعض يبدا بالبكاء والصراخ والبعض بالصراخ قول بعض بالتنفس السريع وخفق القلب وضربات عاليه والبعض بالجري والابتعاد عن المكان وإغلاق الأبواب وغيرها.

3) ما سبب غضبك؟

مسببات او محفزات الغضب لدى طفلك مهم جدا ان تعلم طفلك ما هي محفزات غضبه وأن يتعلمها جيدا.

فهل يغضب عندما يخسر لعبه ؟

أو يغضب عندما يتاخر الطعام؟

أو يغضب عندما تامريه بالذهاب الى المذاكره او التعليم؟

من المهم اعطاء الطفل درس مهم عند بدايه نوبه الغضب فاذا كان الغضب او السراب مع بدايه المذاكره فعليك اقناعه ببطء وبهدوء لانه لا داعي للغضب اذا كان الامر يتعلق بك وبمذاكرتك فهنا يختلف الوضع فالمذاكره امر جيد لك وسوف اساعدك على ان تحقق ما تريده في المستقبل.

 وإذا كان غضب بأنه فقد لعبته المفضله أو خسر لعبه عليك ان تعلميه الدرس عن الصبر والاجتهاد في أن يبحث عن ما فقط دون يأس، فإن لم تجدها هنا سوف نستعد لأن ندخر النفقات لتحضر واحده أخرى، فهنا سوف يتعلم الطفل درس عن الصبر وأيضآ عن الادخار والتوفير.

4) كيف تتحكم في غضبك؟

يجب أن تعلم طفلك انشطه التحكم في الغضب:

.من ما هي الاستغفار 'استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم'

. اطلب من طفلك الاسترخاء والج والجلوس والتنفس والتفكير بهدوء واطلب منه الهدوء إذا كان يبكي، والتوقف عن الصراخ إذا كان يصرخ للتعبير وللحديث عن سبب غضبه.

طرق تعامل الوالدين مع غضب الطفل.

. أخبر طفلك بأن معه، ولن تتركه، احتويه، احتضنه.

. دعه يتحدث معك إذا كان يريد.

. اطلب منك ان يسترخي ويفكر بهدوء.

للتعامل مع طرق غضب الطفل الصغير.

. خد نفس زي التعبان، وخرجه بصوت الزن المميز للثعبان.

. اتنفس زي البرفان أو العطر، وخرج هواء ريحته جميلة تملى البيت كله.

. الأنشطة والمهارات الصغيرة للأطفال مثل التلوين والرسم تساعد الطفل في الهدوء والاسترخاء.

الغضب زي العاصفة، وممكن تخرب أي شىء قدامها، والعاطفة لا تهدأ إلا مع المطر، ممكن نلبس شمسية تحمينا من المطر، ودا نفس فكرة الغضب عند الطفل.

لابد من تهدئة الطفل دون السعي لتحقيق رغباته إذا كانت"غير مقبولة أو غير متاحة".